مركز دراسة الإسلام والديمقراطية يطلق مشروعا لتكوين 800 إمام و فاعل ديني في 10 ولايات

مركز دراسة الإسلام والديمقراطية يطلق مشروعا لتكوين 800 إمام و فاعل ديني في 10 ولايات
ven 26/06/2020 - 14:52
مركز دراسة الإسلام والديمقراطية يطلق مشروعا لتكوين 800 إمام و فاعل ديني في 10 ولايات

 

مداد - أمينة قويدر 

 

يستعدّ مركز دراسة الإسلام و الديمقراطية لإطلاق مشروع خلال الأيام القليلة القادمة يهم تكوين 800 فاعل ديني من 10 ولايات مختلفة لمدة سنة ونصف. 

و يندرج هذا التكوين في إطار الجزء الثاني من مشروع "اليد في اليد" الذي أطلق المركز جزئه الأول في مارس 2017 و انتهى في ديسمبر 2018، و قد انتفع به 400 إمام وفاعل ديني في 5 ولايات مختلفة وهي تونس، بنزرت، القيروان، القصرين، ومدنين.

ويستهدف هذا المشروع فئات مختلفة من الفاعلين الدينيين وهم: أئمة الجمعة، أئمة الخمس، أساتذة التربية الإسلامية، أساتذة التفكير الإسلامي، الواعظين و الواعظات. و يتواصل لمدة سنة ونصف.

التدريب سيتمحور حول نشر قيم المواطنة ومكافحة الفساد وترسيخ قيم الاعتدال والتسامح والتعايش في مواجهة التطرف و آليات فض النزاعات، الديمقراطية و حقوق الإنسان، آليات الخطابة و التواصل الاجتماعي، علما و أن جل التدريبات ستتم على المستوى المحلي( في كل ولاية).

أما الولايات المعنية فهي كل من: تونس الكبرى، سوسة، المنستير، المهدية، صفاقس، قفصة، سيدي بوزيد، قابس، مدنين، تطاوين.

و يشترط في كل مترشح أن يكون له الرغبة في تطوير معرفته و مهاراته في المجالات المذكورة ، وأن يكون قادرا على الالتزام بحضور التدريب يومين في الشهر ( عادة يومي السبت و الأحد) لمدة سنة و نصف.

فعلى كل الراغبين في المشاركة من المقيمين أو العاملين في إحدى الولايات المذكورة أعلاه تعمير الاستمارة الموالية وإرسالها إلى أحد العناوين الإلكترونية التالية:

contact@csidtunisia.org

labassi@csidtunisia.org

dridy@csidtunisia.org

رابط الاستمارة: 

https://drive.google.com/file/d/1rqpq6Ae4RfbYBdCEVeegmts6-R_Dv3rK/view

 

نعلم كافة المشاركين أن آخر أجل لقبول الترشحات سيكون يوم الأحد 05 جويلية 2020، كما سنعلن عن قائمة المقبولين و تاريخ انطلاق التدريب و كافة المستجدات عبر الموقع الإلكتروني للمركز و صفحته الرسمية على الفايسبوك .

 

http://ar.csidtunisia.org/

https://www.facebook.com/csid.tunisie/posts/2582319905315967

 

* ملاحظة: الصورة لدورة تدريبية خلال الجزء الأول من مشروع اليد في اليد( 2017/2018)