مركز دراسة الإسلام والديمقراطية يطلق مشروعا ضخما لفائدة 400 شاب وشابة

تدريب الشباب
مركز دراسة الإسلام والديمقراطية يطلق مشروعا ضخما لفائدة 400 شاب وشابة
ven 06/12/2019 - 12:19
مركز دراسة الإسلام والديمقراطية يطلق مشروعا ضخما لفائدة 400 شاب وشابة

يستعدّ مركز دراسة الإسلام والديمقراطية لإطلاق مشروع ضخم لفائدة 400 شاب تونسي من 10 ولايات ، يتمثل أساسا في دورات تكوينية تتواصل لمدّة سنتين تحت عنوان ' توانسة متحدّون ضدّ التطرّف و الفساد، جيل جديد من الشباب لتونس الغد'.

وينظّم المركز، وشريكه في المبادرة منظمة مجموعة الأمن الإنساني، سلسلة من اللقاءات والمشاورات خلال شهر ديسمبر 2019 مع المنظمات و الجمعيات والأطراف ذات الصلة في إطار الاستعداد للانطلاق الفعلي في شهر جانفي 2020، على أن يتواصل إلى غاية سبتمبر 2021.

ويهدف هذا المشروع بالأساس إلى  مقاومة الخطاب المتطرف العنيف و تكوين الزعماء الدينيين المحليين ونشطاء المجتمع المدني و القادة الشباب حول التفسيرات المعتدلة والشاملة والمعاصرة للإسلام التي ترتكز على السلام وضدّ العنف والتطرف، بالإضافة إلى توعية السكان المحليين، و خاصة الشباب والأسر، بقيم وفوائد المشارة المدنية و الحوار السلمي والخطاب الديمقراطي.

 والعشر ولايات التي ستنتفع بهذا المشروع الرائد هي كالتالي: تونس، سوسة، صفاقس ، سيدي بوزيد، بنزرت، القيروان، مدنين، جندوبة، قابس، القصرين، على أن تكون هناك نسبة مشاركة هامة من الجنسين.

و المنتظر أن يعقد مركز دراسة الإسلام و الديمقراطية، في كل من الولايات العشر التي سيتم فيها تنفيذ هذا البرنامج، اجتماعا تمهيديا مع الجهات الفاعلة المحلية، و سيتم اختيار واحد أو إثنين من ممثلي الجمعيات أو المنظمات المحلية كمنسق إقليمي مع المركز طوال مدة البرنامج.