سيف الدين مخلوف: سندفع نحو حلّ الأحزاب الموجودة على الأوراق فقط

سيف الدين مخلوف: سندفع نحو حلّ الأحزاب الموجودة على الأوراق فقط
ven 17/01/2020 - 13:21
سيف الدين مخلوف: سندفع نحو حلّ الأحزاب الموجودة على الأوراق فقط

 

قال النائب بالبرلمان عن ائتلاف الكرامة سيف الدين مخلوف، الأربعاء 15 جانفي 2020، إن تونس مازالت تعيش مرحلة انتقالية ويمكن تجاوز العثرات الموجودة .

وأضاف سيف الدين مخلوف، في كلمة ألقاها خلال ندوة حوارية نظمها مركز دراسة الاسلام و الديمقراطية تحت عنوان "تحديات وانجازات الثورة في عيدها التاسع"، أن هناك صراع بين جيلين في الفترة الحالية، جيل جديد يواكب الثقافة و الرقمنة و الذكاء التكنولوجي، وجيل قديم مازال يعاني من رواسب الأيديولوجيا، موضحا أن المشكل ليس في هذه الأخيرة بل في تحريفها.

و كشف سيف الدين مخلوف عن نية ائتلاف الكرامة الدفع نحو تنقيح قانون الأحزاب وتضمين المحاسبة الدورية لتلك "الموجودة على الأوراق فقط"، مؤكدا أن مقترحهم يتمثل في حل كل الأحزاب التي لم تعقد مؤتمرها وتقدم تقريريها المالي و الأدبي بعد كل 4 أو 5 سنوات.

من جهة أخرى، بيّن مخلوف أن كل المشاكل التي تعيشها تونس سببها اقتصادي خاصة و أن الطبقة السياسية لم تتقدم بحلول جذرية، موضحا أن الحل يكمن في ابتكار أفكار جديدة لخلق الثروة عبر تكنولوجيا الذكاء، وحلّ ملف المشاريع الكبرى التي لم ترفع عنها فرنسا وإدارتها العميقة يدها، مع فتح باب المبادرة الخاصة.

وبخصوص الدستور، شدد بن مخلوف على مآخذه من بعض الفصول ولكن لا يرى مشروعية لتقيحه قبل 2050 أو 2060، موضحا أنه جاء بهيئات دستورية ذات دور كبير في حماية المسار الديمقراطي منها هيئة الانتخابات، وهيئة الاتصال السمعي البصري، وهيئة الحقيقة و الكرامة.

ودعا إلى مراجعة الثقافة السائدة ومحاربة الفساد، قائلا أن" الاتحاد العام التونسي للشغل يتمتع بحصانة تاريخية لا نعرف من أين أتوا بها في حين أن النقابات لا تحاسب على تجاوزاتها".

 

- أمينة قويدر